خبرگزاری شبستان

الاثنين ٦ جمادى الأولى ١٤٣٩

Monday, January 22, 2018

التوازنات المعقّدة والمفتاح الروسي
وكالة انباء شبستان : سينتقل الاهتمام على صعيد الأزمة السورية هذا العام من الميدان العسكري إلى الميدان الدبلوماسي. رأينا كيف انخرط الثلاثي الروسي والتركي والإيراني عام 2017 في رعاية حل دبلوماسي وسياسي للأزمة السورية. هذا التلاقي لم يلغ التباين في المصالح والأهداف، فلكل جهة رؤيتها الخاصة. ما هي الاختلافات الحقيقية بين الأطراف الثلاثة وكيف ستنعكس عام 2018 في ما يتعلق بالحل النهائي؟ الجواب مستمد من مقابلة مع ديميتري وترينين، مدير معهد كارنيغي في موسكو، ضمن ملف "2018.. المخاض العسير". ۱۳۹۶/۱۰/۲۲ - ۲۳:۳۷