خبرگزاری شبستان

الأحد ٢٨ جمادى الثانية ١٤٣٨

Sunday, March 26, 2017

تاريخ النشر :   2/15/2017 11:29:22 AM رمز الخبر : 41511
ممثل الولي الفقيه في خراسان الجنوبية:
رغبات الإنسان لا نهاية لها
شبستان: بيّن ممثل الولي الفقيه في خراسان الجنوبية أن رغبات الإنسان لا نهاية لها، وقال: يجب أن نجد أنفسنا في زحمة آخر الزمان، وأن نسعى لإنقاذ الآخرين من هذا المأزق.

أفادت وكالة أنباء شبستان، أعرب آية الله سيد عليرضا عبادي اليوم (27 بهمن) في جمع من طلاب مدرسة (سفيران هدايت): يجب أن نشخص الرغبات الإنسانية ونميزها عن الرغبات الحيوانية.

وبيّن أن الرغبات الإنسانية لا يحويها طول ولا عرض، وأضاف قائلاً: يجب أن نجد أنفسنا في زحمة آخر الزمان هذه، وأن نسعى لإنقاذ الآخرين من هذا المأزق.

وقال ممثل الولي الفقيه في خراسان الجنوبية: إذا وجد الإنسان نفسه ولم يجد الطريق فلن يصل لأي نتيجة، وفي هذا العالم كل شيء له حل وطريق.

كما أكد آية الله عبادي على أن العبادة هي الطريق الذي يوصل الإنسان إلى الهدف، وقال: مما يعني أن الفطرة والعقل والعلم أدوات تسخدم لسلوك هذا الطريق، وليست هي الطريق.

وتابع قائلاً: ليس بهذا الشكل أنه إذا صار الإنسان فيلسوفاً سيصل إلى نتيجة، فالعلم أداة وليس طريقاً، ثمة الكثير من الفلاسفة والعلماء ضائعون وتائهون فهم يملكون أداة ولكن لم يسلكوا الطريق الصحيح.

كما أكد ممثل الولي الفقيه في خراسان الجنوبية: لو كان بإمكان العلم أن يفعل شيئاً لم يبق عالم حائراً وضائعاً، وبناء على هذا فإن الطريق هو العبادة.

پایان پیام/375

تعليقات

الاسم :
‫البريد الإلكتروني:(ليس واجباً‬)
التعليق:
إرسال

تعليقات

الأخبار المفضلة