خبرگزاری شبستان

الخميس ١٠ المحرّم ١٤٤٠

Thursday, September 20, 2018

تاريخ النشر :   8/16/2017 2:45:14 PM رمز الخبر : 43430

أمهات الشهداء اسوة في الصبر والتحمل
وكالة شبستان للانباء: قال مسؤول مكتب ولاية الفقيه : إن أمهات الشهداء وأمهاتهم أمثلة على الصبر ونموذج لكل المجتمع.

افادت وكالة انباء شبستان: تحدث حجة الاسلام اكبر قنبري، المسؤول عن مكتب  ولاية الفقيه في مدينة زارنديه حول تلبية عائلة الشهيد الطالب حسين علي سهيلي وجود أعضاء الجماعة الجهادية الشهيد بلارك في بيته عقد، كما نقدر العائلة وقال الشهداء والصبر على هؤلاء الأحباء قائلا: : أمهات الشهداء نمط ونوع من الصبر أن الجميع يجب أن يكون ممتنا لهؤلاء الأحباء". وتعمل أمهات الشهداء على تثقيف أطفال الصالحي والمؤمنين.

وواصل مدير مكتب ولي الفقيه  فيلق زارنديه الشهداء والمحاربين القدامى الذين كانوا يقاتلون ثماني سنوات في الدفاع المقدس هو شرف عظيم للمياه والتربة مع التفاني والإيمان والوقوف أوراقه الذهبية في تاريخ إيران الإسلامية المكتوبة والسلام والامن وبسبب ذلك حصل الامن والاستقرار في البلاد.

علما: ان الشهيد هو ذلك الشخص الذي ضحى بحياته من أجل رفع كلمة الله وجعلها هي العليا، يكون المرء شهيداً عندما يدافع عن وطنه أو عرضه أو يقاتل أولئك الذين يكفرون بالله سبحانه وتعالى، والشهادة منزلة رفيعة وعالية عند الله تعالى، يتمنى الكثير من الناس نيل درجة الشهادة لما لها من ميزات في الحياة الآخرة، فصاحبها يشفع لسبعين من أهله ويسكن في الدرجات العلا من الجنة، ونستعرض هنا كلمات مؤثرة عن الشهيد وأعماله.

تعليقات

الاسم :
‫البريد الإلكتروني:(ليس واجباً‬)
التعليق:
إرسال

تعليقات

عناوين أخبار الأقسام

شهداء من ال جعفر الطيار في عاشوراء

وكالة انباء شبستان: من بين عوائل بني هاشم الذي كانت لهم تضحيات في واقعة عاشوراء وقد بذلوا النفس والنفيس هم ال جعفر الطيار بن أبي طالب..

الأخبار المفضلة