خبرگزاری شبستان

الأربعاء ٤ ربيع الأوّل ١٤٣٩

Wednesday, November 22, 2017

تاريخ النشر :   9/11/2017 5:48:57 PM رمز الخبر : 43743

لافروف من عمّان: السعودية جادة في تسوية الأزمة السورية وتدعم أستانة
وكالة انباء شبستان : وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يقول إن السعودية جادة بالفعل في تسوية الأزمة السورية ونظيره الأردني أيمن الصفدي يؤكد رغبة بلاده بوقف شاملاً لإطلاق النار في سوريا.

افادت وكالة انباء شبستان : قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن السعودية جادة بالفعل في تسوية الأزمة السورية وإنها أكدت دعمها لعملية المفاوضات في العاصمة الكازاخستانية أستانة.

 

وفي مؤتمر صحافي مع نظيره الأردني في العاصمة الأردنية عمّان، أشار لافروف إلى أنه بحث في عمّان مسألة مناطق خفض التصعيد جنوب سوريا التي جرى تشكيلها، مضيفاً أنه جرى بحث الوضع في العراق وليبيا واليمن وتم الاتفاق على تسوية هذه الأزمات عبر تقرير الشعوب لمصيرها بنفسها.

 

وتأتي تصريحات لافروف بعد زيارة قام بها للسعودية أمس الأحد قال فيها من جدة إنّ موسكو والرياض تدعمان توحيد فصائل المعارضة السورية. وتابع الوزير الروسي "هناك اتفاق بشأن تعزيز التعاون في مكافحة الإرهاب ولدينا مفهوم مشترك بشأن تنفيذ ذلك من دون معايير مزدوجة".

 

واعتبر لافروف أن كل من يوجد على الأرض السورية وفي الأجواء السورية من دون موافقة الحكومة في دمشق يخرق القوانين الدولية.

 

من جهة أخرى، رأى لافروف أن هناك ازدواجية في المعايير بشأن تنظيم جبهة النصرة، متهماً أعضاء في التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن بأنهم يحاولون الحفاظ على هذا التنظيم وإخراجه من تحت الضربات وواصفاً هذه المحاولات بغير المقبولة.

 

من جهته قال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي إنه يقدر أهمية التعاون مع روسيا بشأن خفض التوتر في جنوب سوريا وفي المحادثات الثلاثية بمشاركة واشنطن. وأكد الصفدي أن بلاده تريد وقفاً شاملاً لإطلاق النار في سوريا، يعقبه حل سلمي للأزمة.

 

من جهة أخرى، أشار الصفدي إلى أن عمّان متفقة مع موسكو على إيجاد حل سلمي للقضية الفلسطينية على أساس الدولتين.

المصدر: قناة الميادين

تعليقات

الاسم :
‫البريد الإلكتروني:(ليس واجباً‬)
التعليق:
إرسال

تعليقات

عناوين أخبار الأقسام

للأخلاق مرتبتها العالية في حياة البشرية

وكالة انباء شبستان : اكد ممثل الولي الفقيه في مدينة كلستان التابعة لمحافظة كركان ان الاخلاق تقع في المرتبة العليا للحياة البشرية ، وان الترويج والتثقيف للاخلاق في الامة الاسلامية هو من ضمن فلسفة بعثة النبي الاكرم لا(صلی الله علیه و آله وسلم)

الأخبار المفضلة