خبرگزاری شبستان

الثلاثاء ٣ ربيع الأوّل ١٤٣٩

Tuesday, November 21, 2017

تاريخ النشر :   10/10/2017 4:22:26 PM رمز الخبر : 44022

ترميم مسجد كتشاوة الجزائري وإعادة فتحه
وكالة شبيستان للأنباء: تم إعادة فتح مسجد كتشاوة الجزائري تحت إشراف الأتراك وإعادة فتحه.

افادت وكالة انباء شبستان: نقلا عن وكالة الانباء الاوروبية "يورونيوز" انه تم فتح مسجد كتشاوة في الجزائر العاصمة بعد عملية اصلاح.
 

واضطلعت وكالة التعاون التركية (تيكا) بأعمال الإشراف على ترميم المسجد منذ عام 2014.

 

تم التوصل إلى اتفاق لاستعادة المسجد في عام 2013 عندما زار رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان تركيا من الجزيرة.

 

جامع كتشاوة هو واحد من المساجد الأكثر شهرة في عاصمة البلاد، التي هي أكثر من أربعة قرون من العمر.

 

ويضم المسجد العمارة العربية والتركية، وفي عام 1794، تم تطوير العصر العثماني.

 

في زمن الاستعمار الفرنسي، أصبح المسجد كنيسة وأصبح مرة أخرى مسجدا بعد الاستقلال.

 

يشتهر المسجد كتشاوة ، بسبب اسم السوق الموجود في ساحة المسجد المجاورة.

علما: ان جامع كتشاوة من أشهر المساجد التاريخية بالعاصمة الجزائرية. بني في العهد العثماني, بناه حسن باشا سنة 1794م لكنه حول إلى كنيسة بعد أن قام الجنرال الدوق دو روفيغو القائد الأعلى للقوات الفرنسية ـ الذي كان تحت إمرة قائد الحملة الفرنسية الاستعمارية "دوبونياك" ـ بإخراج جميع المصاحف الموجودة فيه إلى ساحة الماعز المجاورة التي صارت تحمل فيما بعد اسم ساحة الشهداء، وأحرقها عن آخرها، فكان منظرا أشبه بمنظر إحراق هولاكو للكتب في بغداد عندما اجتاحها. وقد قام الجنرال روفيغو بعد ذلك بتحويل الجامع إلى إسطبل، بعد أن قتل فيه من المصلين مايفوق أربعة آلاف مسلم كانوا قد اعتصموا فيه احتجاجا على قراره تحويله إلى كنيسة.

تعليقات

الاسم :
‫البريد الإلكتروني:(ليس واجباً‬)
التعليق:
إرسال

تعليقات

الأخبار المفضلة