خبرگزاری شبستان

الأحد ٢ صفر ١٤٣٩

Sunday, October 22, 2017

تاريخ النشر :   10/11/2017 12:53:42 PM رمز الخبر : 44031

ضرورة توفر الرؤية القرانية في الأسرة والمجتمع
وكالة شبستان للأنباء: اشار ممثل الولي فقيه في مدينة (جهار محال وبختياري) الى القران الكريم لا ينحصر بقراءة القران وإقامة المسابقات فحسب قائلا: يجب أن يدخل القرآن إلى الحياة وينبغي ان يكون لدى الاسر وعوائلنا ومجتعنا رؤى قرآنية

أفادت وكالة انباء شبستان: تحدث حجة الإسلام محمد علي نكونام، ممثل اية الله السيد علي الخامنئي في المحافظة وفرع صلاة الجمعة، الليلة الماضية (18 من شهر مهر) في مجلس التنسيق السادس عشر، تطوير الأنشطة القرآنية في حضور مدراء المؤسسات الثقافية والقرآنية.

وفي إشارة إلى حقيقة أنه قبل الثورة الإسلامية  في ايران، تركوا البلاد مجتمعا واسرة بعيدا عن القرآن، وأضاف: "الآن، بفضل الثورة الإسلامية، أحرزنا تقدما كبيرا في مختلف التخصصات القرآنية، ونحن لدينا  أيضا  خطوات رائدة في العديد من التخصصات القرآنية ".

اشار ممثل الولي فقيه في مدينة (جهار محال وبختياري) الى القران الكريم لا ينحصر بقراءة القران وإقامة المسابقات فحسب  قائلا: يجب أن يدخل القرآن إلى الحياة وينبغي ان يكون لدى الاسر وعوائلنا ومجتمعنا رؤى قرآنية.

وقال إمام جمعة  مدينة (شهر كرد) مشيرا إلى الوثيقة الاستراتيجية لتنمية الثقافة القرآنية في المحافظة: "لقد عملت الوثيقة بجد لإعداد هذه الوثيقة، ولكن من المهم جدا تنفيذ هذه الوثيقة.

وأشار حجة الإسلام نكونام إلى الغياب العملي لبعض الوثائق الحكومية مثل وثيقة التربية والتعليم او سياسات مجلس تشخيص مصلحة النظام، وقال إن الحاجة إلى تنفيذ الخطة الاستراتيجية لجنة محافظة القران المتخصصة بحيث تكون أهداف الوثيقة محققة في المستقبل.

661492

تعليقات

الاسم :
‫البريد الإلكتروني:(ليس واجباً‬)
التعليق:
إرسال

تعليقات

الأخبار المفضلة