خبرگزاری شبستان

الثلاثاء ٣ ربيع الأوّل ١٤٣٩

Tuesday, November 21, 2017

تاريخ النشر :   11/9/2017 6:37:01 PM رمز الخبر : 44425

مسيرة الاربعين تظاهرة ارتقت لمستوى العالمية
وكالة انباء شبستان : اعتبر مدير التبليغ الاسلامي في محافظة كلستان حجة الاسلام نور الله ولي نجاد اعتبر مسيرة الاربعين المليونية تظاهرة عالمية، لم يسبق ان حصل مثيل لها في التاريخ .

وذكر مصدر لشبستان من كركان ان نور الله نجاد اعتبر المسيرة عالمية ولم تحصل في التاريخ، مضيفا ان نور الامام الحسين تجسد بها ، وليس النور فحسب بل ذبلت جذور الاستكبار العالمي ، واصبحت مصدر قلق لهم .

كما اعتبر نور الله نجاد ان من خصوصيات الاربعين البقاء على ذكر الحسين عليه السلام مشعا ، واذا كان قد استطاع بني امية محو ذكرهم سلفا، فلا فائدة لشهادة الامام (ع)، وان لم تكن الحوراء زينب والامام السجاد عليهما السلام كشفوا حقائق عاشوراء عبر اسرهم وسبيهم، لبقيت فلسفة عاشوراء مبهمة الى هذا اليوم .

واعتبر البعض أنَّ أوَّل من زار قبر الإمام الحسين(ع) بعد استشهاده، هو الصَّحابي الجليل جابر بن عبدالله الأنصاري، وأنَّ زيارته هذه صادفت يوم العشرين من صفر، قادماً من المدينة المنوّرة. جاء في "بحار الأنوار": وقال عطاء، والصَّحيح عطية العوفي، أحد رجال العلم والحديث، روي عنه أخبار كثيرة في فضائل أمير المؤمنين(ع)، وهو الّذي تشرّف بزيارة الحسين(ع) مع جابر، كما ذكر ذلك الشيخ عباس القمي في الكنى والألقاب.

ويعتبر من أهم المناسبات عند الامامية حيث تخرج مواكب العزاء المليونية في مثل هذا اليوم ويتوافد من كافة أنحاء العالم، سيما من دول الخليج والشام واغلبهم من الجمهورية الاسلامية الايرانية إلى أرض كربلاء لزيارة قبر الحسين، ويقوم الملايين من الزوار بالحضور إلى كربلاء مشياً على الأقدام بأطفالهم وشيوخهم من مدن العراق البعيدة، حاملين الرايات تعبيراً عن النُصرة، إذ يقطع بعضهم ما يزيد على 500 كيلومتر مشياً ويقوم أهالي المدن والقرى المحاذية لطريق الزائرين بنصب سرادقات (خيام كبيرة) أو يفتحون بيوتهم لاستراحة الزوّار وإطعامهم معتبرين ذلك تقرباً إلى الله وتبركاً

668335

 

تعليقات

الاسم :
‫البريد الإلكتروني:(ليس واجباً‬)
التعليق:
إرسال

تعليقات

الأخبار المفضلة