خبرگزاری شبستان

الثلاثاء ٣ ربيع الأوّل ١٤٣٩

Tuesday, November 21, 2017

تاريخ النشر :   11/13/2017 8:37:27 PM رمز الخبر : 44454
حوار وكالة انباء شبستان: مع مدير فريق علوم القران والحديث لجامعة تربية المدرس
الوسيلة العظمى لله تعالى هو محمد وال محمد
وكالة انباء شبستان: طبقا للروايات الواردة ان الانسان الكامل هو الواسطة العظمى لله تعالى وهو السلسلة التي تربط الانسان بالله تعالى وهذا الانسان الكامل يتمثل بمحمد وال محمد صلى الله عليهم اجمعين.

افادت وكالة انباء شبستان: خدمة القران والمعارف: ان الله تعالى لا يعمل عملا الا عن طريق سبب وواسطة وحتى في الامور التكونية والمادية ايضا لا يعمل عملا الا عن طريق الواسطة والسبب فان الله تعالى حينما يريد ان ينزل المطر لا بد ان يسبب له اسبابه لانه الله تعالى مجرد عن المادة فلا يعقل ان يصب الماء من السماء بالشكل الذي يفعله الانسان وانما يهيء له اسبابه من قبيل الريح والغيم والسحاب وجميع ما يرتبط بهطول الامطار.

هذا في الامور المادية وكذا الحال في الامور المعنوية ايضا وعليه فلا اشكال حينما نقول ان الله تعالى خلق اناس جعلهم هم الواسطة والوسيلة التي من خلالها يستطيع الانسان ان يتقرب الى الله تعالى فمثلا الله تعالى يخلق بواسطة عيسى ويميت الاحياء ويحيي الموتى بواسطة عيسى المسيح.

وان المصداق الاكمل للواسطة العظمى لله تعالى هم عبارة عن اهل البيت عليهم السلام محمد وال محمد.

وطبقا للروايات الواردة ان الانسان الكامل هو الواسطة العظمى لله تعالى وهو السلسلة التي تربط الانسان بالله تعالى وهذا الانسان الكامل يتمثل بمحمد وال محمد صلى الله عليهم اجمعين.

668965

تعليقات

الاسم :
‫البريد الإلكتروني:(ليس واجباً‬)
التعليق:
إرسال

تعليقات

الأخبار المفضلة