خبرگزاری شبستان

الاثنين ١٤ رمضان ١٤٣٩

Monday, May 28, 2018

تاريخ النشر :   11/19/2017 11:50:41 PM رمز الخبر : 44547

شخصيات يهودية في مؤتمرات رابطة العالم الإسلامي السعودية
وكالة انباء شبستان: عقدت "رابطة العالم الإسلامي" السعودية التي تتخذ من مكة المكرمة مقرًّا لها، ندوة بعنوان "حسن الجوار والعيش المشترك" في ميلوز الفرنسية بمشاركة عمدة المدينة والحاخام إلي حيون، ورئيسة جمعية المحبة الإسلامية المسيحية بيانرس فاسر، وممثل الكنائس فانسون ماري.

افادت وكالة انباء شبستان: وفي سياق التطبيع الديني الذي تخطّط له السعودية لإقناع شعبها بجدوى العلاقات بين "تل أبيب" والرياض، نشرت "رابطة العالم الإسلامي" السعودية التي تتخذ من مكة المكرمة مقرًّا لها صورة أمس عبر حسابها على "تويتر" لأمينها العام محمد العيسى وهو يرعى ندوة بعنوان "حسن الجوار والعيش المشترك" في مدينة ميلوز الفرنسية بمشاركة عمدة المدينة والحاخام إلي حيون، ورئيسة جمعية المحبة الإسلامية المسيحية بيانرس فاسر، وممثل الكنائس فانسون ماري.

 

عند التدقيق بهوية إلي حيون، يتبيّن أنه حاخام مدينة مولوز الفرنسية، وعضو في جمعية للحوار اليهودي الإسلامي. حيثية دينية يهودية تبيّن حرفية المخطط الصهيوني لتكريس التطبيع الديني بين الجانبين جيدًا عبر اختيار الشخصيات المناسبة للهدف الأكبر: السلام مع "اسرائيل".

وعقدت "رابطة العالم الإسلامي" السعودية التي تتخذ من مكة المكرمة مقرًّا لها، ندوة بعنوان "حسن الجوار والعيش المشترك" في ميلوز الفرنسية بمشاركة عمدة المدينة والحاخام إلي حيون، ورئيسة جمعية المحبة الإسلامية المسيحية بيانرس فاسر، وممثل الكنائس فانسون ماري.

تعليقات

الاسم :
‫البريد الإلكتروني:(ليس واجباً‬)
التعليق:
إرسال

تعليقات

عناوين أخبار الأقسام

هدف الولايات المتحدة وإسرائيل هو تمديد خطة النيل إلى الفرات

وقال السفير الفلسطيني في إيران: "إن الغرض من المجرم والمغتصب إسرائيل هو تمديد خطة النيل إلى الفرات". خطة سوف تشغل المزيد من أجزاء الأراضي الإسلامية

الأخبار المفضلة