خبرگزاری شبستان

الاثنين ١٤ رمضان ١٤٣٩

Monday, May 28, 2018

تاريخ النشر :   11/21/2017 8:40:03 PM رمز الخبر : 44588
الصلاة صفاء الروح والنفس
على الانسان ان يجري ذكر الله ودعاءه على لسانه
وكالة انباء شبستان:على الانسان ان لا يكتفي في الدعاء بذكر ما في قلبه فقط بل يجب ان يعرض كل ما في نفسه من مشاكل وحاجة وفقر بين يدي الله تعالى وينبغي ان يظهر كل ما بقلبه ونفسه لله تعالى بحيث يتطابق ما في نفسه مع ما يطلبه من الله تعالى.

افادت وكالة انباء شبستان: قسم  القرآن والتعاليم: على الانسان ان لا يكتفي في الدعاء بذكر ما في قلبه فقط بل يجب ان يعرض كل ما في نفسه من مشاكل وحاجة وفقر بين يدي الله تعالى وينبغي ان يظهر كل ما بقلبه ونفسه لله تعالى بحيث يتطابق ما في نفسه مع ما يطلبه من الله تعالى.

 "المسألة الأخرى هي لغة الصلاة هي أنه مع بعض الكلمات من التعبير عن حقيقة ما في النفس، وضعف وعدم كفاية، من ناحية أخرى، وأحيانا من الممكن أن ما ديل يمر والصلاة العقلية في البشر، نظرا لعدم وجود أنشطة العقلية الحقيقية الحدود، مع إغراءات وأوهام أو تخيلات وأفكار، والجافة، ولكن عندما التعبير الخارجي للإرادة، من بين غيرها من الأنشطة الماضي اللامع و حقا، فإنها تظهر في شكل صلاة والصلاة، لأن وعي التمثيل النفسي وقصد الصك في شكله النقي، اهتمام الإنسان أيضا. لذلك لا ينبغي أن يصلي إلى الله، إلى ما ديل هو الذهاب الى تسوية، ولكن يجب وضع حالتهم النفسية دائما البقاء في ولتحقيق هذا الغرض، واللسان الجمعيات، والأشخاص الذين يعانون من القلب، وضرورة والصلاة هي أدوات لغوية وقلبية ".

666267

تعليقات

الاسم :
‫البريد الإلكتروني:(ليس واجباً‬)
التعليق:
إرسال

تعليقات

عناوين أخبار الأقسام

هدف الولايات المتحدة وإسرائيل هو تمديد خطة النيل إلى الفرات

وقال السفير الفلسطيني في إيران: "إن الغرض من المجرم والمغتصب إسرائيل هو تمديد خطة النيل إلى الفرات". خطة سوف تشغل المزيد من أجزاء الأراضي الإسلامية

الأخبار المفضلة