خبرگزاری شبستان

الاثنين ٢٣ ربيع الأوّل ١٤٣٩

Monday, December 11, 2017

تاريخ النشر :   12/5/2017 3:12:08 PM رمز الخبر : 44737

ميدانيات اليمن: الجبهة بعد علي صالح؟
وكالة انباء شبستان : تطوّرات المعارك بين الجيش اليمني واللجان الشعبية من جهة والقوات العسكرية الموالية لعلي عبد الله صالح تطغى على المشهد مؤخراً في العاصمة اليمنية صنعاء.

افادت وكالة انباء شبستان : طغت التطوّرات العسكرية التي شهدتها العاصمة اليمنية خلال الثلاثة أيام الماضية على مجمل المشهد الميداني، لتضيف زخماً جديداً يُضاف إلى جبهة نهم المفتوحة شمال شرق المدينة.

 

هذه التطوّرات بدأت بتحرّكات عسكرية واسعة لقوات الرئيس السابق علي صالح باتجاه غرب العاصمة، وانتهت فعلياً بمقتل صالح وعدد من مرافقيه في منطقة تبعد 20 كم شرقي العاصمة، لتدخل العاصمة وعدّة محافظات أخرى في مرحلة جديدة ستتحدّد ملامحها القادمة بناء على طبيعة العلاقة المستقبلية بين جماعة أنصار الله الحوثيين وقواعد وقوات حزب المؤتمر الشعبي العام.

 

إذا عدنا للوراء أياماً عدة، سنجد أن المشهد الميداني في العاصمة كان على النحو التالي، تحرّكات عسكرية مفاجئة وسريعة الوتيرة للوحدات العسكرية الموالية للرئيس اليمني السابق صالح وحزبه، انطلاقاً من مواقعها شرقي العاصمة، باتجاه مواقع سيطرة جماعة أنصار الله في الجانب الغربي من المدينة، بخط اشتباك يُقسّم العاصمة من منطقة باب اليمن شمالاً مروراً بالحيّ السياسي وشارع الزبيري، وصولاً إلى مدخل العاصمة الجنوبي الشرقي.

 

هجوم قوات صالح استهدف السيطرة على المعسكرات العسكرية الأساسية في العاصمة، ومنها معسكر السواد والـ48، ومقرَّيْ اللواء الثالث واللواء الرابع، بجانب مناطق جبال النهدين والحصبة وعصر وضبوة، وشوارع الستين وبغداد والجزائر وإيران، وحيّي الجرف السياسي، بجانب عدد من المباني الرسمية والدبلوماسية منها سفارات السعودية والإمارات، ومقرّ البنك المركزي وأكاديمية الشرطة، ووزارتي الدفاع والمالية، ومبنى التلفزيون ومقرّي الرئاسة والأمن الوطني. تزامن هذا التحرّك داخل العاصمة مع تحرّكات مُماثلة لقوات موالية لصالح في مديريّتي بني صريم وخمر في محافظة عمران، ومناطق في محافظات حجّة والمحويت وإب والبيضاء وذمار وريمه.

 

في اليومين التاليين تمكّنت قوات أنصار الله من احتواء الهجوم داخل العاصمة، وتغلّبت على قوات صالح في جبهة أساسية في منطقة الحصبة في مديرية الصافية، وسيطرت على معسكرات الملصي والسواد وال48، بجانب مناطق مديرية السبعين وتبة توفيق وريمة حميد وجولة المصباحي، وقامت بتأمين الحيّ السياسي ومحيط جامع الصالح. يُضاف إلى ذلك إحكام السيطرة على كامل مناطق مديرية بني صريم في محافظة عمران، وكامل مناطق السيطرة السابقة في محافظتي حجّة والمحويت.

المصدر: قناة الميادين

تعليقات

الاسم :
‫البريد الإلكتروني:(ليس واجباً‬)
التعليق:
إرسال

تعليقات

عناوين أخبار الأقسام

دور القرآن الكريم في اتحاد الأمة الإسلامية وتلاحمها

وكالة انباء شبستان : اوضح السيد القائد الخامنئي (حفظه الله ) دور القرآن الكريم في اتحاد الأمة الإسلامية وتلاحمها

الأخبار المفضلة