خبرگزاری شبستان

الاثنين ١٤ رمضان ١٤٣٩

Monday, May 28, 2018

تاريخ النشر :   12/7/2017 7:30:04 PM رمز الخبر : 44760
عضو الهيئة العلمية بمركز البحوث للثقافة والفكر الإسلامي في حديث مع شبستان
تخلق الوحدة الاسلامية من خلال الانتظار والابتعاد عن التعصب والخرافات
وكالة أنباء شبستان: إذا أردنا تحويل "الانتظار " إلى طريقة مشتركة ومتحضرة للإسلام، يجب علينا تعميمه. وبعبارة أخرى، فإننا سوف نعزز البعد والأبعاد أيضا، القضاء على الأحكام المسبقة التي تنطوي عليها.

افادت وكالة انباء شسبستان: تحدث حجة الإسلام محسن مهاجري نيا عضو هيئة التدريس في مؤسسات الفكر والرأي والثقافة الإسلامية في الجزء الأول من خطابه مع مراسل المهدوية والغدير، حول قضية الانتظار واعتبرها  عاملا موحدا في العالم الإسلامي "، قائلا: ان الانتظار باعتباره  واحدا من العناصر الموحدة في العالم الإسلامي وينبغي ان يكون هو الاعتقاد المشترك لجميع العلماء المسلمين.

 

"في الجزء الثاني من تصريحاته، أكد قائلا:ان الانتظار هو واحد من العناصر والأفكار الحضارة الأكثر أهمية، والتي، جنبا إلى جنب مع العناصر الفعالة الأخرى، يمكن أن ينقل العالم الإسلامي إلى الوحدة وعلى طريق الحضارة على الرغم من أن هذا يتطلب الإرادة والتعاطف للوصول إلى آفاق العالم الإسلامي.

 

وقال عضو في المجلس العلمي لمركز البحوث للثقافة والفكر الإسلامي: "إذا أردنا تحويل التوقعات إلى طريقة مشتركة ومتحضرة للإسلام، يجب أن نعممها". وبعبارة أخرى، سنعزز بعده وأبعاده. أيضا، القضاء على العناصر الضارة التي تتداخل معها، بحيث يمكن تقديمها كميزة مشتركة للعالم الإسلامي كله. وقد جعلت النمذجة والنمذجة في هذا الصدد نموذجا مثاليا يمكن أن يتخذه العالم الإسلامي بأسره.

674004

تعليقات

الاسم :
‫البريد الإلكتروني:(ليس واجباً‬)
التعليق:
إرسال

تعليقات

عناوين أخبار الأقسام

هدف الولايات المتحدة وإسرائيل هو تمديد خطة النيل إلى الفرات

وقال السفير الفلسطيني في إيران: "إن الغرض من المجرم والمغتصب إسرائيل هو تمديد خطة النيل إلى الفرات". خطة سوف تشغل المزيد من أجزاء الأراضي الإسلامية

الأخبار المفضلة