خبرگزاری شبستان

الخميس ١١ شعبان ١٤٣٩

Thursday, April 26, 2018

تاريخ النشر :   12/24/2017 7:56:44 PM رمز الخبر : 44938

النثر الفنِّي في ثورة التوّابين وإمارة المختار الثقفي
وكالة انباء شبستان: كتاب اصدرته مؤسسة وارث الانبياء وقد جاء البحث مقسَّماً على أربعة فصول هي هياكل البحث مسبوقة بتمهيد عنوانه: (النثر بين الموضوع والأداء)، ضمّ عرضين كان الأوَّل: تعريفاً للنثر الفني ووظيفته، وجاء العرض الثاني: تنظيرياً للدراسة الأُسلوبيّة، إذ تناولت فيه تعريفات موجزة للأُسلوب والأُسلوبيّة من القدماء والمُحدَثين، ثمَّ عرَّجت على مسوّغات دراسة النثر الفنّي أُسلوبيّاً، مُبَيّناً امتلاكه السمة الفنية التي تجعله ينضوي في فضاءات هذه الدراسة.

افادت وكالة انباء شبستان: كتاب اصدرته مؤسسة وارث الانبياء فإنّ مجال دراسة العربية واسعٌ ممتدٌّ للبحث والتأمّل؛ وذلك لخصُوبتها وحيويَّتها، وقد اخترت الدراسة اللغويّة والأُسلوبيّة مُنطلقاً لي منها في هذه الرسالة؛ لاستيعاب التحليل بمستوياتها كافّة: صوتاً، وبنيةً، وتركيباً، ودلالةً، استيعاباً موضوعياً، فكانت الدراسة مُنْصَبّة على النثر الفنّي في ثورة التوّابين وإمارة المختار الثقفي؛ لأنّ النثر في هاتين الحِقبتين لم يُدرس في رسالة أكاديمية أو أُطروحة علمية على هذا النحو، فضلاً عن أنّ هذا النثر كان يحمل في طياته نتاجاً خصباً من خُطب ورسائل، وعهود ووصايا كانت قد قيلت في مرحلة تاريخية، رافقتها ظروف السياسة، التي ربَّما لا تسمح بصياغة العمل جمالياً، وهو ممَّا تعنى به الدراسة الأُسلوبية، لكن البحث وجد غير ذلك، إذ تميّزت معظم هذه النصوص النثريّة بصياغة وإجادة، من حيث استعمال الأصوات والصيغ والتراكيب استعمالاً فنياً مؤثّراً.

وقد جاء البحث مقسَّماً على أربعة فصول هي هياكل البحث مسبوقة بتمهيد عنوانه: (النثر بين الموضوع والأداء)، ضمّ عرضين كان الأوَّل: تعريفاً للنثر الفني ووظيفته، وجاء العرض الثاني: تنظيرياً للدراسة الأُسلوبيّة، إذ تناولت فيه تعريفات موجزة للأُسلوب والأُسلوبيّة من القدماء والمُحدَثين، ثمَّ عرَّجت على مسوّغات دراسة النثر الفنّي أُسلوبيّاً، مُبَيّناً امتلاكه السمة الفنية التي تجعله ينضوي في فضاءات هذه الدراسة.

تعليقات

الاسم :
‫البريد الإلكتروني:(ليس واجباً‬)
التعليق:
إرسال

تعليقات

عناوين أخبار الأقسام

ممثل الجزائر الكفيف في مسابقات القرآن الكريم الدولية:

القرآن الكريم رحممة إلهية للمؤمنين

وكالة أنباء شبستان: قال ممثل الجزائر الكفيف في الدورة الخامسة والثلاثين لمسابقات القرآن الكريم الدولية: إن القرآن الكريم شفاء للقلوب واطمنان لها، وهذا الكتاب رحمة إلهية للمؤمنين.

الأخبار المفضلة