خبرگزاری شبستان

الأربعاء ١٦ المحرّم ١٤٤٠

Wednesday, September 26, 2018

تاريخ النشر :   5/20/2018 11:55:03 PM رمز الخبر : 46458
حجة الاسلام والمسلمين انصاريان:
الله تعالى والانباء والاوصياء هم اولياء السعداء
وكالة انباء شبستان: قال حجة الاسلام والمسلمين انصاريان: ان من جعل الله تعالى والانبياء والاولياء قدوة له واطاع الله تعالى والانبياء والمعصومين عليهم السلام سيصل الى السعادة الحقيقية.

افادت وكالة انباء شبستان: تحدث حجة الاسلام والمسلمين حسين انصاريان استاذ الحوزة العلمية بمناسبة شهر رمضان المبارك في حسينية الهمدانيين قائلا: ان الشهوة لذة قصيرة الامد ونتهي بسرعة.

 

وأضاف: "إن طريق السعادة والبؤس الإنساني يظهر من الله ، في التقاليد أن الله يأخذ الخدم المفقود ويجلبهم إلى الرخاء.

 

قال حجة الإسلام والأنصاريان: "أولئك الذين يختارون الله كأوصياء مزدهرون ، غضبنا أو سعادتنا ليس مجرد أيدينا ، ولكن باختيار وصاية الله وبالتوجيه الإلهي ، يمكن تحقيق السعادة".

 

وقال البروفيسور البارز في المدرسة الدينية: "إن المؤمن لا يعاني من أحداث العالم ، لأنه على الرغم من الله ، يتم تعويض كل كوارثه ومصاعبه.

 

وقال: "أحد طرق معرفة الله أنه يجب علينا التفكير والتفكير في الصفات الإلهية من أجل تحقيق ذلك".

 

وأشار حجة الإسلام والأنشاري إلى الطريقة الثانية: الطريقة الأخرى هي تحقيق سعادة المعرفة والمعرفة في الكون لأنه من الممكن مع هذه المعرفة أن تدرك عظمة الله وحجمه.

 

وقال البروفيسور في المدرسة الدينية: "إن العالم بكل عظمته وحجمه هو نوع من النُـزُل للتحرك ، لذا يجب أن يكون لديه أفضل استغلال لفرصه لتحقيق السعادة الحقيقية في عالم آخر".

 

وينص على أن الطريقة الأخرى للوصول إلى السعادة هي معرفة ومعرفة نفسه ، وقال: "عندما يعرف المرء نفسه بشكل صحيح ، سيعرف مكانه في الكون وسيتلقى الأوامر التي ستجلب له السعادة ، وفقًا للأوامر الإلهية .

 

حجة الإسلام وأنبياء الأنبياء طريقة أخرى لرفاهية الأنبياء والوالدين الإلهيين هي إظهار طريق السعادة للبشرية ، قائلاً: "الله هو العالم وخلق الإنسان في الجمال. أولئك الذين وصلوا إلى هذه المعرفة و تخضع للأنبياء ومعصوم الأئمة أ) لتحقيق السعادة

تعليقات

الاسم :
‫البريد الإلكتروني:(ليس واجباً‬)
التعليق:
إرسال

تعليقات

عناوين أخبار الأقسام

شهداء من ال جعفر الطيار في عاشوراء

وكالة انباء شبستان: من بين عوائل بني هاشم الذي كانت لهم تضحيات في واقعة عاشوراء وقد بذلوا النفس والنفيس هم ال جعفر الطيار بن أبي طالب..

الأخبار المفضلة