خبرگزاری شبستان

الخميس ١٠ المحرّم ١٤٤٠

Thursday, September 20, 2018

تاريخ النشر :   7/9/2018 7:58:27 PM رمز الخبر : 46763

قال استاذ الحوزة العلمية في مدينة كرمان : أن  محاربة القادة المنحرفين و الفكر الالحادي ، نشاطان مهمان قام بهما الامام الصادق عليه السلام ، وكانت هذه الافكار مطروحة لانحراف الناس آنذاك.

وفقا لمراسل وكالة أنباء شبستان  من مدينة كرمان حجة الاسلام علي سازندكي اليوم (18) تير في مراسيم شهادة الامام الصادق عليه السلام الذي أقيم في مكتب امام جمعة كرمان، بعدما قدم العزاء للمتوافدين والمعزين باستشهاد الامام الصادق عليه السلام أكد على أن عمر الامام الصادق عليه السلام كان عند الاستشهاد 65 سنة واضاف قائلاً: باقي الائمة باستثناء الامام الحجة عليه السلام أعمارهم كانت لا تتجاوز 65 سنة من عمرهم المبارك. 

ثم أشار قائلاً : ان الامامة و المرجعية الشيعية هي اللتان حفظت لنا الدين ، ثم قال: 23 سنة حرموا الناس من وجود الامام أمير المؤمنين علي عليه السلام و عندما وصلت له الخلافة أقام عدة حروب ولم يتمكن الامام عليه السلام من تطبيق اهدافه بشكل كامل. 

ثم أشار قائلاً : واجه الامام الحسن عليه السلام من بعد أبيه مشاكل متعددة منها طمع اصحابه لما كان يقدمه معاوية لمن يلتحق به ، ثم الامام الحسين عليه السلام الذي قام بثورته المباركة وذلك عندما نقض معاوية الشروط التي وقعها مع الامام الحسن عليه السلام. ثم وصل الدور الامام السجاد عليه السلام ومع الضيق الذي كان يواجهه من الامويين استطاع ان يروي 500 حديثاً لبيان اصول من خلال الدعاء و المناجات ، الى أن وصل الدور الى الامام الباقر و الصادق عليهم السلام بعدما تهيأت الظروف المناسبة لتبليغ الدين في هذه الفترة الزمنية.

ثم أشار قائلاً : : ان الامامة و المرجعية الشيعية هي اللتان حفظت لنا الدين ومن أنكرهما كان كمن أنكر رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ومن أنكره كان كمن أنكر الله تبارك وتعالى. ثم قال: أن الحفاظ على الدين مقابل الهجمة الالحادية يتطلب ان لا ننظر الى مصالحنا الشخصية ونقوم بواجبنا الديني و نحافظ على مسيرة قائد الثورة الاسلامية.

تعليقات

الاسم :
‫البريد الإلكتروني:(ليس واجباً‬)
التعليق:
إرسال

تعليقات

عناوين أخبار الأقسام

شهداء من ال جعفر الطيار في عاشوراء

وكالة انباء شبستان: من بين عوائل بني هاشم الذي كانت لهم تضحيات في واقعة عاشوراء وقد بذلوا النفس والنفيس هم ال جعفر الطيار بن أبي طالب..

الأخبار المفضلة